Discover What the World Thinks of U.S.

An Eid Holiday Gift, the American Way

<--

الجمهورية تقول

هدية العيد علي الطريقة الأمريكية

قدم الرئيس الأمريكي بوش رأس صدام حسين هدية العام الجديد للشعب الأمريكي لعلها تعوضه عن النصر الضائع في العراق وتنسيه حياة نحو ثلاثة آلاف جندي أمريكي زهقت في المستنقع العراقي حتي الآن من أجل أوهام المطامع البترولية والهيمنة علي العالم.

لم ينس بوش تقديم هدية عيد الأضحي للعالم الإسلامي بإعدام أول رئيس عربي مسلم بيد الغزاة بعد محاكمة هزلية تبرأت منها المنظمات الحقوقية الدولية. إذ تم ابعاد قاضيها الأول واغتيال بعض المحامين وإرهاب هيئة الدفاع والشهود ثم خرقت اتفاقيات جنيف بإعدم أسير حرب وقع وهو يقاوم قوات الاحتلال.

تتوجه هدية بوش بالأخص إلي هؤلاء النفر من العراقيين الذين أوجدوا من أخطاء صدام حسين بحقهم مبررا للتنكر لدينهم ووطنيتهم والسير في ركاب الاحتلال وتدمير دولة قوية واستعباد شعبها وقتل ما يزيد علي 655 ألفا من أبنائها في نزيف الدم من الجراح العراقية التي زادت جرحا بليغا بعد الاعدام المشين.

لقد ارتكب صدام حسين جرائم وأخطاء كانت لديه مبرراتها التي قد لا نقبلها ولكن إعدامه بهذه الصورة التي تتنافي مع الشرعية والقوانين الدولية والانسانية وفي هذا التوقيت الذي يعكس استهانة بمشاعر الملايين من العرب والمسلمين لهو جريمة سوف يلاحق التاريخ مرتكبيها بالغضب والعار طال الزمن أم قصر.







Leave a comment